الأمم المتحدة تكذب صحيفة "جون أفريك" وتطالبها بالإعتذار

سبت, 10/07/2017 - 10:23

نفت هيئة الامم المتحدة مزاعم صحيفة "جون افريك" الفرنسية حول منع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، من اعتلاء منصة الامم المتحدة لإلقاء خطاب بلاده في سبتمبر الماضي.وقال الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، في رسالة إلى الصحيفة، إن "الخبر المنشور في صحيفتكم في الثاني من أكتوبر الحالي عار عن الصحة وعلى العكس مما ورد في خبركم فقد قررت البعثة الموريتانية نفسها تكليف وزير خارجية موريتانيا بإلقاء كلمة البلاد".

 

وأضاف "على العكس أيضا مما جاء في خبركم، فكلمة موريتانيا ألقيت في المركز التاسع عشر وليس المركز العشرين".

ودعا الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة الصحيفةإلى الاعتذار ونشر نفي.

كانت صحيفة" جون أفريك" الفرنسية المهتمة بالشؤون الإفريقية قد نشرت خبرا تحت عنوان "منع الرئيس الموريتاني من اعتلاء منر الامم المتحدة لإلقاء كلمة بلاده".

واتهمت مصادر موريتانية الصحيفة الباريسية رجال أعمال موريتانيين معارضين مقيمين في الخارج، بالوقوف وراء نشر أخبار مزيفة للإساءة إلى السلطة الحاكمة في موريتانيا وإلى شخص رئيسها.