جريمة أخلاقية بطلها فنان موريتاني

جمعة, 11/17/2017 - 13:19

كشف النقاب عن فضيحة أخلاقية بطلها فنان موريتاني يدعي عتاكَـ ولد احمد زيدان بعد إستدراجه لفتاة قاصر وإغتصابها عدة مرات قبل أن يختفي عن الأنظار ويتبين لاحقا انها حملت منه.

وأضافت المصادر أن جريمة الاغتصاب التي وقعت قبل أسابيع وولدت إستياء كبيرا بين سكان حي الجديدة في النعمة أقصى الشرق الموريتاني كانت ضحيتها فتاة قاصر تدعى " إسلمهَ" ,حيث أكدت الفحوصات الطبية انه تسبب في حملها .

وقد تقدمت أسرة الضحية بشكوى من الفنان ولد احمد زيدان الذي لاذ بالفرار لوجهة غير معروفة , غير ان الاحتمال الاكثر قبولا هو ان يكون متخفيا في أحد أحياء العاصمة نواكشوط.