أنواذيبو : أطباء مستشفى مختلف التخصصات يطالبون بتحسين ظروفهم المعيشية الصعبة

أربعاء, 11/29/2017 - 18:03
واجهة مستشفى مختلف التخصصات بنواذيبو

بعد أن تحقق حلم طالما راود سكان ولاية داخلت انواذيبو بفتح أكبر مستشفى فى المنطقة "مستشفى مختلف التخصصات" الذي تم تزويده بالجراحين الكوبيين المتميزين ذوي الكفاءات العالية فى مختلف فروع الجراحة ويساند هذا الطاقم الطبي فريق تمريض بالإضافة الي أطباء عامون ومتخصصون يمتلكون أحدث الأجهزة الطبية ليصبح بذلك مستشفي التخصصات الطبية بنواذيبو محجا للمرضى الراغبين فى الإستشفاء.

غير أن أمال ومطالب الأطباء الكوبيين البسيطة لاتزال عالقة منذ إفتتاح المستشفى الذي يستقبل أكثر من 411 إستشارة طبية يوميا.

حيث طالب الأطباء الكوبيون العاملين فى مستشفى مختلف التخصصات على مستوى العاصمة الإقتصادية انواذيبو المعروف محليا "بطب كوبا" بتحسين ظروفهم المعيشية وإفتتاح مطبخ المستشفى وتزويده بالمعدات الضرورية ،وتوفير  على الاقل طباخ واحد منخصص فى إعداد الوجبات الصحية، علما أن خيرية أسنيم  الممول الرئيسيي للمستشفى جهزت المقهي بالعديد من التجهيزات والمعدات الضرورية كالأفران الاتوماتكية ،  والثلاجات ،والأطباق والملاعق وغير ذلك من الضروريات .

وقال الأطباء لموفد صحيفة" انواذيبو اليوم " أنهم سئموا من وعود إدارة المستشفى بإفتتاح مطبخ يقدم لهم وجبة الغداء مضيفين أن الكثير من زملائهم أصيبوا بامراض معوية وعسر الهضم نتيجة تخزين و تسخين الطعام الذي يتم تحضيره ليلا وتناوله فى فترة المساء كوجبة الغداء، نظرا لضيق الوقت لديهم ، فيما يلجأ البعض الأخر الي شراء وجبة الغداء من المطاعم الشعبية التى لا تحترم المعايير الصحية و،هو ما أنعكس سلبا على صحتهم واصيبوا بحالات تسمم .

وهكذا بين واقع الحاجة الماسة لأوجود مطعم داخل المستشفى بالنسبة لهؤلائ الأطباء وعدم إستجابة الإدارة المستشفى معهم يبقى السؤال مطروحا حول تأثير ذلك على مستشفى مختلف التخصصات بنواذيبو وفعالية طاقمه الأجنبي.