إليك تسعة أساطير تدمر حياتك المهنية

أربعاء, 12/21/2016 - 16:05

هل تعتقد أنك تستطيع التخلي عن ليلة من النوم -أو حتى بعض الساعات الإضافية- ويكون بإمكانك اجتياز يوم العمل بشكل طبيعي؟ 

فكِّر مرة أخرى. وفقاً لروبرت أويكسمان، مدير معهد "Sleep to Live"، هناك العديد من الأساطير المتعلقة بالنوم يمكنها أن تقف في طريق حصولك على ليلة جيدة من النوم، وأيضاً في طريق نجاحك.

 

فيما يلي إذً، أساطير النوم التسع التي يتكلم عنها أويكسمان، وما يمكنك القيام به لإصلاحها.

1. يمكنني تعويض نوم الليل بقيلولة خلال النهار
 

بينما يمكن أن تنعشك القيلولة لتستطيع استكمال اليوم، هي ليست حلاً دائماً للحرمان من النوم. إذا كان عليك أخذ قيلولة، فتجنب فعل ذلك بعد الثالثة مساءً، على ألا تزيد مدتها على 15 أو 20 دقيقة، وألا ستؤثر في قدرتك على النوم ليلاً، وهو ما سيؤدي إلى خلق حلقة مفرغة.

2. نهاية الأسبوع وقت ممتاز للراحة 
 

لا يمكنك "اكتناز" النوم وتخزينه للمستقبل. وعلى الرغم من أن حصولك على قسط وافر من الراحة سيساعدك على التأقلم بشكل أفضل مع قلة النوم، فإن الكسل سيحل عليك في النهاية.

3. النوم 8 ساعات.. رفاهية
 

يجب أن يُعامل النوم على أنه جزء ضروري للصحة العامة وليس ترفاً. 

الناس الذين يحصلون على قدر كاف من النوم يشعرون براحة أكبر، ويبدون بشكل أفضل، وصحتهم أفضل بشكل عام. تُعد هذه خطوة رئيسية للاستمتاع بالحياة أكثر. من الصعب أن تستمتع بالحياة عندما تكون مرهَقاً جداً لفعل ما تريده.

4. سأتعلم أكثر إذا سهرت الليل كله للتحضير للامتحان
 

إذا سهرت طوال الليل، فستخذلك ذاكرتك خلال هذا الاختبار المهم. نحن نعزز ذكريات اليوم السابق خلال مرحلة REM (حركة العين السريعة) من النوم. إذا حاولنا تعلم معلومات جديدة ولم ننم بالقدر الكافي، فإننا لن نتذكر بالقدر نفسه.

5. الضغط على زر الغفوة سيمنحني دقائق من الراحة 
 

إذا كنت تضغط على زر الغفوة، فأنت تعاني نقص النوم. 

لا يأتي النوم في فترات مدتها 9 دقائق، لذا كن واقعياً إزاء الوقت الذي تحتاجه للنهوض فيه. ويمكنك أن تضغط على زر الغفوة مرة واحدة فقط والقيام بالقليل من تمارين الإطالة في الضوء، ستكون هذه طريقة لطيفة للاستيقاظ.

6. إذا استيقظت في منتصف الليل فسأقرأ كتاباً أو أشاهد التلفزيون إلى أن أشعر بالنعاس
 

سيوقظك الضوء البراق الصادر من جهاز التلفزيون أو من المصباح أكثر. إذا استيقظت في منتصف الليل، فاذهب إلى غرفة أخرى وأَبْقِها مظلمة. يمكنك أن تصلي أو تتأمل أو تقوم ببعض تمارين الإطالة الخفيفة إلى أن تشعر بأنك مستعد للنوم مرة أخرى.

7. ممارسة الرياضة قبل النوم ستبقيني متيقظاً في الليل لأنني سأكون "نشيطاً"
 

ممارسة الرياضة قرب وقت النوم قد تجعلك تبقى مستيقظاً في الليل، ولكن السبب هو أن جسمك يكون حاراً جداً. يجب أن تبرد درجة حرارة الجسم أولاً قبل أن تتمكن من الحصول على نوم مريح. الوقت الأمثل لممارسة الرياضة هو قبل 4 ساعات من الوقت المحدد للنوم.

8. جسمي يحتاج إلى نوم أقل كلما تقدمت في العمر
 

أظهرت الأبحاث أننا نحتاج إلى كمية النوم نفسها عندما نتقدم في العمر. في الحقيقة، يحتاج كبار السن إلى قضاء وقت أكبر في السرير للحصول على القدر نفسه من النوم؛ وذلك بسبب الوجع والألم والأدوية التي توقظهم ليلاً.

9. قلة النوم تجعلني مرهقاً.. ولكن ليس لها تأثير شديد على صحتي
 

يمكن أن تتمثل عواقب فقدان ساعة واحدة حتى من النوم في ليلة واحدة في زيادة النوبات القلبية. يُعد المصابون بالحرمان من النوم أكبر عرضة للإصابة بأمراض القلب وداء السكري من النوع 2، والسكتة الدماغية، والسمنة، والسرطان، وألزهايمر، والاكتئاب.

- هذا الموضوع مترجم عن موقع Inc. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط ه