المقالات

أبرز الشخصيات العسكرية التى كانت خلف نجاح أهم وأضخم حدث وطني للعام 2015

العقيد أمم ولد محمد بوي القائد العام المساعد للأكاديمية البحرية التابعة للأركان العامة للجيوش وأحد بناة هذا الصرح العلمي والسيادي ومن يعود لهم الفضل في إخراجه للنور بعزيمة لاتلين ورؤية استشرافية ثاقبة وفقت في سد النقص وضمان حضور الدولة في هذا الثغر من خلال بسط السيادة الوطنية عليه وخلق كفاءات وطنية قادرة على الاضطلاع بمسؤولياتها على الوجه المطلوب.

 

المحاظر كنز بلاد شنقيط

يدين الموريتانيون للمحاظر بالكثير من الفضل، لأنها حافظت   على هوية البلاد الحضارية والثقافية ووفرت فرص التعليم المجاني لجميع الموريتانيين بدون استثناء، وحسب المصادر الرسمية فإن الحكومة تسعي  إلي حمايتها من تغلل التطرف والإرهاب مع وجود حالات عديدة علي التحاق العديد من ابناء "المحاظر" بالجماعات الارهابية، وهو ليس مقياسا علي أنها تحمل الفكر المتشدد، فهناك الالاف من خريجي الجماعات المدنية العصرية في مختلف انحاء العالم العربي والاسلامي والغربي التحقوا ب

القاسم ولد بلالي و الصحراء الغربية .. أيهما الأهم؟

لا يفتأ النائب البرلماني القاسم ولد بلالي كل ما سنحت له فرصة  أن يعرج علي قضية الصحراء الغربية بتصريحات متناقضة في مضمونها و متفقة في هدفها الرئيسي و هو مغازلة أصوت الناخبين من أصل صحراوي المتواجدين في نواذيبوا بغض النظر عن ما يمكن آن  تسببه هذه التصريحات من  إحراج للموقف الرسمي من القضية للظرفين موريتانيا و البوليساريو .

 

دموع، من أجل القرآن، أم حركة من حركات "الإخوان"/ محمد ولد الطالب ويس

لقد عودنا " إخواننا " التواصليون على الكثير من الحركات المريبة، والتي هي أشبه ما تكون ب "حركات الدب لاستفزاز الجذع"، حيث تقول الحكاية إن الدب رأى جذع شجرة على شكل كائن فارتاب من ثباته، فأراد أن يستفزه ليتحرك، فبدأ في الكثير من الحركات وأحدث الكثير من الأصوات: الهرولة إلى الجذع والتوقف فجأة، التكشير عن الأنياب، نبش الأرض بالمخالب، التمرغ، القهقهة والتباكي والصراخ، كل ذلك لم يحرك الجذع من مكانه، فازداد الدب ريبة، وأخيرا وقف على مؤخرته وعيناه تلمعان ي

إهمال التصنيع.. يكرس التبعية و يبقي على التمييع/الولي ولد سيدي هيبه

ليجوب من يشاء البلاد شرقا وغربا وجنوبا و شمالا و في الأعمق، و لتطأ قدماه كل شبر من أرض الوطن العزيز على نفسه ثم ليقلب بصره في كل زوايا مدنه الكبرى فلن تقع عيناه على مصنع و لو كان حجمه ضئيلا و مدركه هزيلا و اهتمامه بتحويل المواد المحلية أو معالجتها قليلا اللهم الذي يلحظ من انتشار لما هو أقرب إلى ورشات بسيطة تعبئ المياه الجوفية بحجة معدنيتها لتحمل أسماء أوصال الوطن مقطعة و محملة بأتربة الماضي الإقطاعي و كأنه رش على نار النرجسية المتقدة في إيوان “ماضو

موسم الهجرة إلى موريتانيا لدراسة العربية

ليس من الغريب أن يتوجه إليك أحدهم في موريتانيا ليحدثك بالفصحى خارج إطار المناسبات الرسمية، خصوصاً إذا كان طالباً أجنبياً.

 

ففي الوقت الذي يحرص كثير من الأثرياء والشخصيات في الدولة على تدريس أبنائهم في مدارس أجنبية تعتمد اللغة الفرنسية لغة أساسية، تستقطب البلاد عدداً متزايداً من الأجانب الذين يتوافدون إليها مع بداية كل عام دراسي، للتفرغ لدراسة اللغة العربية الفصحى في المعاهد والجامعات والمحاظر الموريتانية.

 

ابن حدمين للزراعة : إلى الأمام سر.. / عثمان جدو

لقد عودنا المتحاملون على شخص *الوزير الأول* على جرأتهم وقدرتهم على التلفيق بحجة الانتقاد واستسهالهم لمكانته ؛ التي أصبحت الفاتح الأول والمحرك المفضل لشهيتهم قبل شرب الشاي ، ولن يتكلف القاري للمقال المعنون ب (ابن حدمين للزراعة : إلى الوراء در..!)

 

غياب الوعي الديناميكي و الثقافة المتطلعة..كبح الحاضر/الولي ولد سيدي هيبه

"العلم أصل كلِّ شيء، يحرِّر العقول من القيود و من الأوهام، يُدِير حركة الإنتاج، يُدِير عجلة النهضة، يَقضِي على الكساد والفساد، يقضي على أمنيات الشيطان" و أما المشبع بمحتوى العلوم فإنه يصبح تافهاً، عندما يدير ظهره لتوعية الآخرين"

نور الدين فرانسوا: هناك فرق كبير بين مدينة نواذيبو اليوم وقبل التحضيرات الجارية

أجرى مراسل اتلانتيك مييديا في مدينة انواذيبو مقابلة حصرية مع رئيس مجلس إدارة مؤسسة خليج الراحة والناشط السياسي الأستاذ نور الدين ولد سيد عالي افرانسوا حول رأيه في التحضيرات المخلدة للذكرى 55 لعيد الإستقلال الوطني المخلدة هذه السنة ولأل مرة في الداخل الموريتاني، وهذا نص المقابلة:

 

س -اتلانتيك:بما انكم من اطر مدينة انواذيبو ماهو تقييمكم للمدينة قبل وبعد التحضيرات الجارية للإحتفال بعيد الإستقلال ؟

 

شعوب ترضى الهوان و أخرى تُعجز الأذهان/الولي ولد سيدي هيبه

أدهشني شريط وثائقي من سلسلة "أوشوايا" الاستكشافية و ذات الطابع المغامراتي الاستقصائي الرفيع يتتبع شعب "الأنتا" من أصل العشرات  من الشعوب المشكلة لموزايك برمانيا التي أصبحت تدعى ميانمار، المشرد و الذي لا يتجاوز إجمال أفراده الثلاث مائة ألف.

الصفحات