المقالات

الفريق ولدمكت الكفاءة والخبرة ، والوفاء للوطن والمواطن

اثنين, 12/05/2016 - 15:45
المدير العام للأمن الوطني الفريق محمد ولد مكت

كرس تعيين الفريق محمد ولد مكت مديرا عاما للأمن الوطني، قفزة نوعية للجهاز الذي ما فتئ يشهد من ذلك الوقت تطورا منقطع النظير سواء في ما يخص تجهيز القطاع و عصرتنه و تعزيز قدراته المادية و البشرية أو في ما يتعلق في التراجع السريع و الكبير للجرائم العابرة للحدود، التي كانت تشكل خطرا حقيقيا على المواطنين والمقيمين في موريتانيا.

 

 

الامارات.. مسيرة اتحاد الخير والعطاء / بقلم سالم الكتبي

سبت, 12/03/2016 - 18:04

وسط موجة غير مسبوقة من التحديات الاستراتيجية، سواء تمثلت في تنظيمات الارهاب، أو الجماعات المارقة التي تعمل لمصلحة أطراف اقليمية توسعية، تسعى إلى التمدد والتوسع في دول عربية مفصلية بالنسبة للأمن القومي العربي والخليجي، كما هو الحال بالنسبة لليمن الشقيق، وسط هذه التعقيدات الاقليمية، تمضي قافلة التنمية والأمن والأمان والاستقرار في دولة الامارات العربية المتحدة بحكمة قيادة رشيدة، ووعي شعب وفي يلتف حول قيادته، ويلتئم على قلب رجل واحد، ويدرك قيمة العيش ف

ذكريات قاضي...عبد الله ولد شماد" أحكام سجلها التاريخ بحروف من ذهب"

سبت, 12/03/2016 - 16:37
القاضي عبد الله ولد شماد رئيس المحكمة الجنائية سابقا

بعد ثمان حجج من العمل في مدينة نواذيبو اغادرها.. وتبقى الذكريات. دخلت مدينة نواذيبو ذات مساء من الأسبوع الاخير من شهر يناير 2009 نائبا لوكيل الجمهورية..

 

بدت المدينة دون الصورة التي آرتسمت في مخيلتي للعاصمة الاقتصادية !!، وفي صباح اليوم الموالي صدمت من حال قصر العدل القديم!!. لكن لحظات قليلة من التعرف على طاقم المحكمة والاحتكاك بالناس كانت كافية لتأكيد حقيقة ان "جمال المكان يقاس بحسن اخلاق أهله.

 

 

لا للقبيلة .. نعم للدولة / الشيخ محمد عبد الله ولد أحمد مسكه

خميس, 12/01/2016 - 10:31

أول ما يخطر على بالي .. وأنا أتابع الزيارات الميدانية لرئيس الجمهورية والوفد المرافق له لبعض الولايات الداخلية(تكانت .. آدرار) والتي تزامنت مع تخليد الذكرى السادسة والخمسين لعيد استقلالنا الوطني المجيد..هو الاستفتاءات على الدستور .. وتحديد المأمورية الرئاسية ..! ما سيقوم به الحزب الحاكم من حملات سابقة لأوانها عن طريق المبادرات( مبادرة لاعقي الأحذية العسكرية .. مبادرة الوجهاء والأعيان .. مبادرة أهل فلان أو علان .. مبادرة الأطر والفتيان ..

أطار: عين على الزيارة! د. دداه محمد الأمين الهادي

اثنين, 11/28/2016 - 15:54

       أكدت مصادر أطار المتعددة أن أطر المبادرات المنتشرة انتشار النار في الهشيم لم تحشد للزيارة، بل تدثرت بوجوه الغرباء على المدينة، الذين تقاطروا من كل حدب وصوب، وهذا ما يعكس أن المتكلمين في لقاء الأطر كان معظمهم من خارج المقاطعة، ويعذر الكثيرون في ذلك إن كانوا آدراريين، لأن الزيارة على العموم لآدرار، لكنهم في ذات السياق لا يعذر معظمهم لأن الرئيس سيزور باقي مقاطعات آدرار، وحينها سيسكب أهلها ما في جعبتهم، فالرئيس قادم إلى شنقيط وأوجفت، وبعد حين ست

الشعر" و "المقاومة".. أرخص موجودين و أغلى مفقودين/الولي ولد سيدي هيبه

اثنين, 11/28/2016 - 15:51

صحيح أن الشعر بلسم جراح النفس و متنفسها عندما تحدق بها أكدار الحياة و يعجز الفعل و يتعذر  من ناحية، و صحيح أن حضور بعض الشعراء الواقعيين في قيادة أو تحرير بلدانهم على وقع القوافي كان نعمة  لبدانهم و محفزا على نضج شعوبهم و رهافة الحس كما هو الحال قديما مع امرأ القيس الذي كان شاعرا أميرا و محاربا و حديثا مع سامي البارودي الذي قرأ دواوين الشعراء و حفظ شعرهم و هو في مقتبل عمرهُ، و قد أُعجب بالشعراء المُجدين مثل ابي تمام و البحتري و الشريف الرضي و المتن

الكنتي يرد على إمام المسجد السعودي : حتى لا تكون المنابر متاجراً

اثنين, 11/21/2016 - 16:08

خرج النقاش السياسي حول تغيير النشيد، وتعديل العلم الوطني من مكانه الطبيعي في أروقة قصر المؤتمرات، إلى منابر المساجد ليلبس لبوس الدين، وما هو من الدين، بل هو من شؤون دنيانا التي نص الشارع على أننا أدرى بها...

 

تظاهر على عملية التحريف هذه أتباع اتجاه سياسي معروف بإخضاع أحكام الشرع لمصالحه.. )أنظر فتاوى الددو وخطبه حول الشيعة بين 2006 واليوم(،وآخرون أُتوا من طريق آخر...

الافرازات الضارة للديمقراطية

سبت, 11/19/2016 - 22:37

فجر الزلزال المدوى الذى أفرزته الانتخابات الأمريكية ، ووصول مرشح صاحب توجهات عنصرية لا تتفق مع معاييرالديمقراطية إلى كرسي حكم العاصمة التى تقود الكون تقريبا، عبر وسائل ديمقراطية خالصة، تساؤلات مدوية في شرق العالم وغربه حول الإفرازات الضارة المحتملة للديمقراطية ونظام حكم الأغلبية.

محطات واقع أليم و وهم سقيم/الولي ولد سيدي هيبه

خميس, 11/17/2016 - 23:36

"تحتاج الأمم وقتا طويلا كي تحظى بشخصيات لامعة تقود عقلها الجمعي إلى الأمام، بينما لا يحتاج المجرمون والمأجورون والمتخلّفون بذل الجهد الكبير من أجل هدم المنارات وإطفاء الشموع المضيئة في عتمة التخلُّف" - يوسف زيدان ـ

نهج الصخب و دوامة الفوضى

 

حس أمني / القاضي بن لاجور

أربعاء, 11/16/2016 - 13:10

في خضم التجاذبات التي تشهدها الساحة السياسية في الفترة الأخيرة وما صاحبها من تفكير في مصير هذا البلد وهو تفكيرا يلامس في بعض الأحيان المصلحة العامة ولكنه مع الأسف يقتصر علي المصلحة الخاصة في احايين كثيرة, إذ يريد أصحابها تفصيل كل شيء في هذا البلد علي مقاسهم الخاص ومن اجل ذلك يطعنون في كل شيء ويتجاسرون ايما تجاسر فلا محظور في بلدنا والكل مستباح وسائل التعبير متاحة والانتهازيون موجودون ، إعلامنا حر...حر ولله الحمد وهي حرية لا حدود  لها حتي أنه في سبي

الصفحات