المقالات

مدينة نواذيب تنتفض : بقلم جمال محمد الامين

أربعاء, 04/19/2017 - 02:22
صورة حصرية من أحد احياء المدينة الصابرة

كم هو جميل أن تحظي مدينة نواذيب باهتمام رئيس الجمهورية ، فهو أول رئيس يُقيم حفل الاستقلال الوطني في ربوعها ، و يُكرر الزيارات لها مرات و مرات ،هو أيضا من عَين أطرها في و وظائف سامية من وزيرة للتجارة الى مدير للشركة المياه مرورا بمدير الوكالة الوطنية للتضامن ، هو أيضا من أقصي أبناء الولاية عن إدارة شؤونهم البلدية ، سيرا علي نهج أسلافه في السلطة ،

في السياسة خبث دفين/الولي سيدي هيبه

اثنين, 04/17/2017 - 19:07

يريد البعض أننا دولة ديمقراطية تتنافس فيها الأحزاب على ضوء البرامج البناءة و خلفية الخطابات السياسية التوجيهية النيرة و الرؤى الاستشرافية البارزة المعالم المحبكة التفاصيل و الآخذة بوسائل التنفيذ العلمية و الفنية، ثم ينسى أن الحال في حقيقة الأمر غير ذلك حيث أن الواقع القابع وراء المظهر يشي بتدثره بمفاهيم و عقلية ماضي اللادولة مما يجعله أبعد ما يكون عن الديمقراطية و نبل مقاصدها.

قادة *المنتدى* بين الرفض والتطبيع/ عثمان جدو

جمعة, 04/14/2017 - 03:54

لم يخفِ قادة المنتدى رفضهم الشديد ووقوفهم ضد مضامين مقترح التعديلات

الدستورية؛ خاصة تلك المتعلقة بإضافة شريطين بلون أحمر كرمز واعتراف

وتثمين لتضحيات الشهداء في سبيل الوطن؛ حسب المقدمين لمشروع التعديلات

الدستورية ومن يدور في فلك مناصرتهم.

 

لقد اعتمد قادة المنتدى كل أساليب الرفض والتنديد والوقوف ضد المساس

بالعلم الوطني؛ بغض النطر عن التفاوت والاختلاف بين التغيير الكلي

تبيينا للحق في الصراع العقاري ودور الساسة في تأزيمه

خميس, 04/13/2017 - 05:16

شغل الصراع العقاري الدائر بين مجموعتي "الوسرة" و"اجمان" في الحوض الشرقي حيزا لا بأس به من وقت ومجهود الإعلام المحلي وخاصة في المواقع الالكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي.

حينما يكون السياسي حاقدا !

ثلاثاء, 04/11/2017 - 03:26

يكتبون كثيرا وكثيرا مايكتبون بإفكهم.. ومع ذالك يقرؤون قليلا  وقليلا  يقرؤون بسعة الصدر ورحابته .. هكذا  تعودوا ..   وتعودوا عياء البحث في القواميس والمذاهب الغامضة والكتب الشيطانية عن أرذل و أنتن العبارات ليبنوا  بها  نصوصا ركيكة مهلهلة  علي شكل   قصور  من الحقد والكراهية  في محاولة لإثبات الذات الضائعة ..

 

شهادة حق ..في حق الشرطة الوطنية

اثنين, 04/10/2017 - 20:16

يُنادونَني في السِلمِ يا اِبنَ زَبيبَةٍ وَعِندَ صِدامِ الخَيلِ يا اِبنَ الأَطايِبِ
سَيَذكُرُني قَومي إِذا الخَيلُ أَصبَحَت تَجولُ بِها الفُرسانُ بَينَ المَضارِبِ
فَإِن هُم نَسوني فَالصَوارِمُ وَالقَنا تُذَكِّرُهُم فِعلي وَوَقعَ مَضارِبي

شامي.../ بقلم الكاتبة سميرة حمادي

خميس, 04/06/2017 - 14:45
الكاتبة/ سميرة جمادي فاضل

ست اعوام وهذه الجراح ترفض ان تندمل وكأن الجارح هو الذي يندمل،تندمل بسرعة اجنحة النسور جراح روحه ف يشعر بالذنب كلما ادمى البشرة حتى تطاير الدم من طبقة ا دمة ، شام أأبوح لكي بسري العلني ؟

شهداؤنا يستحقون أكثر/ عثمان جدو

أربعاء, 04/05/2017 - 22:45

عندما قرر النظام الحالي تطبيق مخرجات الحوار الذي شارك فيه إلى جانب أحزاب الموالاة طيف كبير من أحزاب المعارضة؛ وإن كانت أحزاب المعارضة لم تشارك بشكل كامل؛ و تخلف منها جزء كبير وصف أو يوصف بالمعارضة 

الراديكالية!؟

 

إسفين السياسة في نعش التنمية/الولي سيدي هيبه

أربعاء, 04/05/2017 - 22:39

الوطن شجرة طيبة لا تنمو إلا في تربة التضحيات وتسقى بالعرق والدم- و. شرشيل رغم وجود خلاف كبير بشأن ملاءمة النقد السياسي وأهميته في الحضارات، وبخاصة في المجتمعات الديمقراطية من ناحية و أن الذين يجزمون بأهميته الكبيرة يؤكدون أن النقاش السياسي المنضبط و المسؤول و الحامل مشاريع وطنية كبرى يُحدِث تنوعًا في الآراء ويعززه، الأمر الذي يلعب بالتالي  دورًا مهمًا في الديمقراطية الحقيقية.

هذا جواب بنكهة نون النسوة الصحراوية ايتها العنصرية./ لمينة الخطاط

أحد, 04/02/2017 - 18:45
لمينة الخطاط

قال تعالى:"ولا تبخسوا الناس اشياءهم" صدق الله العظيم. كثيرا ما ينزلق البعض في براثن العنصرية المقيتة والشوفينية التي تعميهم عن تتبع الأحداث بتجرد وترمي بهم إلى مستنقع نتن عنوانه الإزدراء والتهكم على الغير ، لا لشيئ سوى لأنهم عاجزون عن مقارعة الفكرة بالفكرة والحجة بالحجة ، وهذا ينطبق للأسف على السواد الأعظم من المغاربة نخبة وقاعدة عند تناولهم لقضية الصحراء.

الصفحات